أخبار وفعاليات

مناقشة آلية الاستفادة من المبالغ المخصصة لتنفيذ الرؤية الوطنية في مؤسسات التعليم الفني Featured

Rate this item
(0 votes)

ناقش اجتماع عقد بصنعاء اليوم برئاسة الاخ الوزير غازي احمد علي محسن، آلية استفادة المعاهد التقنية والمهنية من المبالغ المخصصة لتنفيذ الرؤية الوطنية في قطاع التعليم الفني خلال المرحلة الأولى من مرحلة الصمود والتعافي “2019 / 2020م “.

وتطرق الاجتماع الذي ضم نائب الوزير الدكتور خالد الحوالي ووكيل قطاع الفتاة وفاء رشيد ومستشار الوزارة الدكتور علي المطاع والوكلاء المساعدين وعمداء المعاهد الفنية والمهنية بأمانة العاصمة ومسئولي مكتبي التعليم الفني بالأمانة وعمران.. إلى اوضاع المعاهد الفنية والمهنية والمشاكل التي تواجهها والسبل الكفيلة لتوفير مستلزمات العملية التعليمية والتدريبية فيها خلال العام الدراسي 2019م / 2020م .

واستمع الاجتماع الى متطلبات واحتياجات العملية التدريبية والتعليمية في المعاهد الفنية والمهنية خلال العام الدراسي القادم 2019/2020م ، وألية توفيرها لضمان الحصول على مخرجات نوعية تلبي احتياجات السوق وتسهم في البناء والتنمية.

واستعرض اللقاء الموارد المتاحة المقدمة من صندوق تنمية المهارات و المخصصة لتنفيذ الرؤية الوطنية في مؤسسات التعليم الفني بمجالات ” توفير المواد الخام و التدريب والتأهيل والصيانة واعداد وتطوير المناهج ، والتجهيزات ، والبناء المؤسسي “.

وشدد اللقاء على ضرورة قيام مؤسسات التعليم الفني بإعداد الخطط اللازمة للأولويات الملحة وآلية الاستفادة من المبالغ المرصودة خلال الفترة المتبقية من العام الجاري خاصة فيما يتعلق بتوفير المواد الخام والطاقة الكهربائية .

إلى ذلك ناقش الاخ الوزير غازي مع رئيس مؤسسة تمدين شباب حسين السهيلي مجالات التعاون الثنائية الممكن أن تقدمها المؤسسة لدعم برامج التعليم الفني والتدريب المهني خلال الفترة القادمة.

وتطرق اللقاء بحضور نائب الوزير ووكلاء الوزارة وعمداء المعاهد الفنية إلى إمكانية دعم احتياجات ومتطلبات التعليم الفني والتدريب المهني قبل انطلاق العام الدراسي الجديد وفي مقدمتها توفير المواد الخام والطاقة الكهربائية والتجهيزات والحافز للكادر التدريبي باعتباره العنصر الأهم لنجاح العملية التعليمية والتدريبية .

وقدم رئيس المؤسسة شرحاً ايضاحياً حول مجالات التعاون الممكن أن تساهم فيه المؤسسة لتقييم الوضع الحالي للمعاهد الفنية وفق منهجية علمية وتحديد الاحتياجات المطلوبة لايجاد مشاريع مستدامة وتحسين سبل العيش وتوفير المواد الخام ووضعها ضمن خطة الاستجابة الانسانية 2020م لتمويلها .

واكد اهمية الشراكة مع الوزارة لوضع استراتيجية تحدد المشاريع الملحة المطلوب تنفيذها وتمويلها في مقدمتها التعليم المتسرع والمكثف، وايجاد مناهج تواكب متطلبات العصر وتلبي احتياجات السوق، اضافة إلى دعم وتمويل برامج ومشاريع التمكين الاقتصادي للفتيات الاكثر تضرراً من العدوان .

ودعا الوزير غازي قيادات المؤسسات التدريبية الى سرعة الاستفادة من المبالغ المخصصة لتنفيذ الرؤية الوطنية في البرامج المحددة خلال الفترة المتبقية من العام الجاري ووضع خطة بالاحتياج الفعلي للعام القادم .. مشيراً الى اهمية حشد التمويلات اللازمة لمشاريع التمكين الاقتصادي للمرأة من خريجات المعاهد الفنية للمساهمة في تحسين سبل العيش .

من جانبه اكد نائب الوزير اهمية اعداد خطة تفصيلية تحدد الأولويات الملحة والعاجلة في مجالات ” التجهيز، والمناهج، والصيانة ، والتدريب، والمواد الخام ، والبناء المؤسسي ” لاستيعابه من المبالغ المخصصة للرؤية الوطنية بالتعليم الفني.. مشيداً بتفاعل مؤسسة تمدين شباب واستعدادها توفير المواد الخام والطاقة الشمسية لعدد من معاهد الأمانة وكذا خططها المستقبلية لدعم متطلبات واحتياجات العملية التدريبية في المعاهد الفنية وتمويلها خلال العام القادم.

Read 49 times

وزارة التعليم الفني والتدريب المهني

أنشئت وللمرة الأولى في تاريخ البلاد وزارة تعنى بالتعليم الفني والتدريب المهني حيث صدر بتاريخ 4/ 4/ 2001م القرار الجمهوري رقم (46) والذي تضمن التشكيل الوزاري برئاسة الأستاذ / عبد القادر عبد الرحمن باجمال وقد نص القرار على أن تنشأ وزارة تسمى وزارة التعليم الفني والتدريب المهني تنفذ سياسة وتوجهات الدولة في تطوير التعليم الفني والتدريب المهني.

2019 © كافة حقوق النشر محفوظة لوزارة التعليم الفني والتدريب المهني تطوير شركة بروسايت يمن

Search