المناهج والمواد الدراسية

خدمة الجمهور

دليل الخريجين

نظام التنسيق الألكتروني

               

أخر الاخبار

اختتام دورة تقييم وحصر اضرار العدوان وفق المعايير الدولية مميز

أكد الاخ  نائب الوزير الدكتور خالد الحوالي حاجة اليمن إلى إعداد خبراء يمنيين في مجال تقييم وحصر الأضرار والخسائر وفق المعايير الدولية .

واشار نائب الوزير في اختتام الدورة التدريبية الأولى لـ30 مشاركاً من قيادات الأشغال العامة والطرق والاتصالات ، والموانئ ، والمكاتب الهندسية في مجال تقييم وحصر الأضرار وفق المعايير الدولية والبنك الدولي، إلى أهمية هذا البرنامج النوعي والأول على مستوى اليمن الذي ينفذه المركز العربي لإعداد المحكمين والخبراء الدوليين بالتعاون مع مركز تدريب المهندسين في الأردن في إيجاد كوادر مؤهلة تسهم في اجراء التقييم الصحيح لأضرار العدوان على البلد بالمعايير الدولية .

وأوضح ان اليمن قادمة على مرحلة إعادة الإعمار الأمر الذي يتطلب ايجاد خبراء وكفاءات يمنية عالية في مختلف المجالات لإجراء ذلك التقييم والحصر الشامل الدقيق والصحيح للأضرار التي تعرضت لها المنشآت، خصوصاً وأن 89 منشأة تدريبية تابعة للوزارة تعرضت لاستهداف مباشر وغير مباشر من قبل تحالف العدوان بحاجة إلى تقييم وحصر دقيق.

وأكد الدكتور الحوالي حرص الوزارة على تقديم كافة التسهيلات اللازمة للمركز لمزاولة عمله على اكمل وجه وتمكينه من ايجاد خبراء يمنيين وفق معايير دولية للمساهمة في التنمية وإعادة الاعمار .

من جانبه اشاد نائب الوزير الأشغال المهندس محمد الذاري ، والمدير التنفيذي لمشروع الاشغال العامة المهندس سعيد عبده احمد بنوعية البرامج التدريبية المقدمة في هذه الدورة في مجال حيوي يختص بالدرجة الأولى مسئولي الاشغال والمهندسين والمكاتب الهندسية لتأهيل خبراء يمنيين قادرين على التعامل مع معايير البنك الدولي في مجال التقييم وحصر الأضرار التي تعرضت له اليمن جراء العدوان .

وأكدا اهمية استشعار المسئولية وتضافر جهود جميع الجهات المعنية وذات العلاقة في تحمل مسؤوليتها الاخلاقية والقانونية في التسريع بتقييم وحصر الاضرار والخسائر المباشرة والغير مباشرة بما يكفل تجهيز قوائم التقييم والاحتياجات المطلوبة لإعادة اعمار البلد .

ولفت الذاري وأحمد إلى حاجة اليمن لتدريب اعداد كبيرة من المختصين في هذه البرامج التدريبية لتقييم الاضرار وسد الفجوة القائمة في هذه الاختصاصات المطلوبة بعد انتهاء العدوان.

بدوره استعرض مدير المركز العربي لإعداد المحكمين والخبراء الدوليين اسماعيل الوجيه اهداف ومحاور البرنامج التدريبي الذي استمر اربعة أيام لتقييم الاضرار والخسائر وفقاً لمعايير البنك الدولي.

ولفت إلى أن البرنامج سعى الى اكساب المشاركين مهارات التخطيط للتقييم وأهدافه والغرض منه ومنهجيته والية تحديد المناطق الجغرافية والقطاعات التي يجب ان يشملها التقييم ، وكيفية تنفيذ مرحلة التقييم وصولاً إلى مرحلة ما بعد التقييم .

وأوضح الوجيه أن البرنامج يتضمن تصميم وتنفيذ التقييمات لتحديد آثار الكوارث وكذلك الاحتياجات بعد الكوارث من اجل الانتعاش وإعادة الاعمار والحد من مخاطر الكوارث أو إدارتها .

الأقسام الرئيسية