اجتماع بصنعاء يناقش آلية تطوير وحوسبة عمل كليات المجتمع الحكومية Featured

Rate this item
(0 votes)

ناقش مجلس عمداء كليات المجتمع الحكومية في اجتماعه اليوم بصنعاء برئاسة نائب الوزير الدكتور خالد الحوالي آلية تطوير وحوسبة العمل في كليات المجتمع الحكومية وربطها بالجهاز التنفيذي الكترونياً.

واستعرض الاجتماع الذي ضم رئيس الجهاز التنفيذي للمجلس الأعلى لكليات المجتمع الدكتور وليد الرياشي ومستشار الوزارة لشئون كليات المجتمع الدكتور علي المطاع وعمداء كليات المجتمع الحكومية ورؤساء الوحدات بالجهاز التنفيذي، الخطوات المنجزة في نظام أتمتة وحوسبة عمل كليات المجتمع والصعوبات التي تواجهها الكليات والمعالجات اللازمة.

واستمع المجتمعون من ممثل مؤسسة الامتياز المنفذة للنظام المهندس فائق الحمودي إلى شرح حول طبيعة النظام الذي سيتم تنصيبه في كليات المجتمع الحكومية كمرحلة أولى، والخدمات التي سيقدمها ونسبة الإنجاز في تنفيذ نظام شؤون الطلاب الإلكتروني ومدخلاته ومخرجاته.

وتطرق الحمودي إلى كيفية عملية الرقابة والمتابعة من قبل عمداء الكليات على العملية التعليمية وتوزيع الصلاحيات بين المستخدمين واستعراض جميع العمليات التي سينفذها النظام بدءاً من دخول الطالب ومتابعته حتى تخرجه الكترونياً.

وفي الاجتماع أكد نائب الوزير أهمية سرعة تنصيب نظام شؤون الطلاب الإلكتروني بكليات المجتمع الحكومية كمرحلة أولى بما يكفل تحسين مستويات الأداء وتطوير نوعية المخرجات ودوره في حفظ وأرشفة وثائق الطلبة في كافة العمليات.

وأشار إلى مزايا النظام وأهدافه في خدمة الطالب والمدرس وحفظ البيانات من الفقدان فضلاً عن دوره في توفير الجهد والوقت لإنجاز المعاملات .. مشدداً على ضرورة وضع الاجراءات الاحترازية و الأمنية لحفظ البيانات والمعلومات.

ونوه الدكتور الحوالي بإسهامات الشركة المنفذة للنظام ومساعدتها للكليات في إدخال وتنصيب النظام وإسهامها في 50 بالمائة من التكلفة تقديراً للظروف الصعبة التي تعاني منها البلاد جراء العدوان .

من جانبه أشار رئيس الجهاز التنفيذي إلى أن الفترة القادمة ستشهد تطوير أداء كليات المجتمع الحكومية والانتقال من الجوانب التقليدية في عملها إلى المجالات الإلكترونية لمواكبة التطورات والإسهام في تجويد مخرجاتها العلمية والعملية .

فيما استعرض عميد كلية مجتمع صنعاء الدكتور نجيب الكميم تجربة الكلية في تنصيب النظام والمزايا والأهداف والإنجازات المحققة .. موضحاً كيف تم الانتقال من العمل الورقي إلى الإلكتروني في الكلية ودوره في تحسين الخدمات وحفظ معلومات وبيانات الطلاب منذ الالتحاق وحتى التخرج من الكلية

Read 88 times

وزارة التعليم الفني والتدريب المهني

أنشئت وللمرة الأولى في تاريخ البلاد وزارة تعنى بالتعليم الفني والتدريب المهني حيث صدر بتاريخ 4/ 4/ 2001م القرار الجمهوري رقم (46) والذي تضمن التشكيل الوزاري برئاسة الأستاذ / عبد القادر عبد الرحمن باجمال وقد نص القرار على أن تنشأ وزارة تسمى وزارة التعليم الفني والتدريب المهني تنفذ سياسة وتوجهات الدولة في تطوير التعليم الفني والتدريب المهني.

2019 © كافة حقوق النشر محفوظة لوزارة التعليم الفني والتدريب المهني تطوير شركة بروسايت يمن

Search