المناهج والمواد الدراسية

خدمة الجمهور

دليل الخريجين

نظام التنسيق الألكتروني

               

أخر الاخبار

الاخ الوزير يتفقد أوضاع المعاهد التقنية والمهنية بمحافظة صنعاء مميز

تفقد الاخ الوزير غازي احمد علي محسن اليوم أوضاع عدد من المعاهد التقنية والمهنية بمحافظة صنعاء وإمكانية إعادة تأهيلها وتشغيلها خلال العام القادم.

حيث اطلع الوزيرغازي ومعه وكيل أول محافظة صنعاء حميد عاصم، على أوضاع المعهد المهني في بني مطر والاحتياجات الفنية والإدارية لإعادة تشغيله بما يكفل استيعاب عدد من الطلاب والطالبات في مختلف التخصصات التقنية والمهنية.

كما اطلع الوزير غازي ووكيل أول محافظة صنعاء، على أوضاع المعهد المهني بخلقة همدان والصعوبات التي يواجهها والاحتياجات المطلوبة لإعادة تأهيله وتشغيله خلال العام القادم.

واستمع الاخ  ووكيل المحافظة إلى شرح من عميد المعهد شايف مثنى حول خطة المعهد والاحتياجات الضرورية لافتتاحه بشكل رسمي خلال العام القادم 2019 /2020م والمتضمنة النفقات التشغيلية والأثاث والتجهيزات وصيانة المعدات في أقسام كهرباء تمديدات والنجارة والحاسوب وميكانيك سيارات بطاقة استيعابية أولية 30 طالب في كل قسم.

وأكد الوزير التزام الوزارة بتقديم الدعم المتعلق بالتجهيزات الفنية والتشغيلية لإعادة تشغيل المعهد فيما تتولى السلطة المحلية بمحافظة صنعاء توفير الطاقة الكهربائية والمياه لتمكين المجتمع المحلي من الاستفادة من تخصصات المعهد المهنية.

ووجه الوزير غازي مكتب التعليم الفني بالمحافظة بمتابعة الموضوع وإدراج خطة الاحتياجات التدريبية والفنية المرفوعة من المعهد ضمن الاحتياجات التدريبية العامة للمحافظة المزمع تنفيذها بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية.

إلى ذلك افتتح الاخ الوزير ومستشار المجلس السياسي الأعلى محمد يحيى الحاوري ووكيل أول محافظة صنعاء المعهد التقني بهمدان في تخصصي تصميم وتفصيل الأزياء وبرمجة حاسوب كمرحلة أولى .

وأطلعوا على أقسام المعهد والأضرار التي تعرض لها جراء استهدافه من قبل طيران العدوان بصورة مباشرة والاحتياجات الفنية والتدريبية والإدارية اللازم توافرها لتشغيل المعهد.

وتعرفوا على سير العملية التعليمية بالمعهد في مجال تصميم الأزياء والخياطة والطاقة الاستيعابية البالغة نحو 36 طالبة وكذا معرض المنتجات الحرفية والأزياء من إنتاج الطالبات اللواتي اكتسبن مهارات تصميم وتفصيل الأزياء عبر الدورات القصيرة.

واستمع غازي والحاوري وعاصم من عميد المعهد علي غانم إلى شرح حول خطة المعهد لتشغيله خلال العام الدراسي القادم وفق الاحتياجات المطلوبة والمتضمنة صيانة المباني التي تعرضت للقصف وتقديم التجهيزات والأثاث للمباني الجاهزة، وإيجاد الدعم والنفقات التشغيلية والكادر التدريبي وتوفير الطاقة الكهربائية لضمان تقديم دراسة نظامية في مختلف التخصصات المهنية والتقنية.

وأكد عميد المعهد أن الورش الخاصة بتخصصات " النجارة ، وكهرباء سيارات، والتحكم الصناعي" التي استكملت عملية الإنشاء بحاجة إلى تجهيزات ومعدات فنية للبدء في تشغيلها .

وعقب الزيارة أكد الوزير حرص الوزارة على تقديم الدعم الفني والتجهيزات وفق الإمكانيات المتاحة لإعادة تشغيل المعاهد الفنية والمهنية لتمكين الشباب من اكتساب مهارات فنية ومهنية وحرفية تساعدهم على إيجاد فرص عمل مدرة للدخل.

وأشار الوزير غازي إلى أن الوزارة تسعى لربط مشاريع التدريب التي تمولها المنظمات المانحة في مختلف المجالات بوزارة التعليم الفني ومكاتبها ومؤسساتها التدريبية بالمحافظات بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لإدارة وتنسيق الشؤون الإنسانية وفروعها للحد من العشوائية في تنفيذ البرامج التدريبية وضمان استفادة المعاهد والمجتمعات الفقيرة من مشاريع سبل العيش.

ونوه بكافة الجهود التي ساهمت في الحفاظ على ممتلكات المعهد خاصة بعد استهدافه من قبل طيران العدوان .. مؤكدا أن الوزارة ستبحث مع السلطة المحلية بالمحافظة إمكانية إيجاد سكن للطلاب والكادر التدريبي في المعهد.

من جانبه أشار وكيل أول محافظة صنعاء أن الزيارة هدفت إلى الاطلاع على أوضاع المعاهد الفنية ببني مطر وهمدان، والصعوبات التي تواجهها ومعرفة الاحتياجات الفنية والتدريبية وإمكانية توفيرها.

وأكد عاصم استعداد السلطة المحلية تقديم كافة التسهيلات الممكنة لدعم مشاريع التعليم الفني والمهني خاصة ما يتعلق بالطاقة الكهربائية والمياه وبعض النفقات التشغيلية للمعاهد لأهميتها في تخريج كوادر مؤهلة تساهم في عملية البناء والتنمية.

فيما أشاد مدير مكتب التعليم الفني بمحافظة صنعاء الدكتور مالك الجبري باهتمام قيادة وزارة التعليم الفني ومتابعتها المستمرة لاحتياجات ومتطلبات المعاهد الفنية وتقديم الدعم والتجهيزات اللازمة لتشغيلها خاصة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد .

الأقسام الرئيسية