المناهج والمواد الدراسية

خدمة الجمهور

دليل الخريجين

نظام التنسيق الألكتروني

               

أخر الاخبار

مناقشة أوضاع كليات المجتمع الحكومية مميز

ناقش اجتماع بالجهاز التنفيذي لكليات المجتمع بصنعاء اليوم برئاسة الاخ الوزير غازي احمد علي محسن، أوضاع كليات المجتمع الحكومية والصعوبات التي تواجهها في ظل الأوضاع الراهنة.

وتطرق الاجتماع الذي ضم رئيس الجهاز التنفيذي لكليات المجتمع الدكتور وليد الرياشي، وعمداء كليات المجتمع الحكومية، إلى التحديات التي تواجهها الكليات القائمة والاحتياجات المطلوبة لضمان استمرار العملية التعليمية ورفد المجتمع المحلي بمخرجات مؤهلة تساهم في عملية البناء والتنمية.

واستمع الاجتماع إلى إنجازات الكليات في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والصعوبات التي تواجه العملية التعليمية والأكاديمية في الكليات بمختلف المحافظات وفي مقدمتها انقطاع الراتب ونقص الكادر، واحتياجاتها من التجهيزات التقنية والصيانة بما يكفل تحسين مستوى الأداء وضمان نوعية المخرجات.

وفي الاجتماع كلف الاخ الوزير رئيس الجهاز التنفيذي بالنزول الميداني لكليات المجتمع الحكومية للاطلاع على أوضاعها ومعرفة احتياجاتها الضرورية وآلية توفيرها ووضع خطة عمل وحلول شاملة لكليات المجتمع وخاصة كليتي مجتمع ذمار ويريم .

وأشار إلى أهمية التغييرات الجديدة في كليات المجتمع الحكومية والجهاز التنفيذي لتحسين الأداء والإنجاز وتطوير العملية التعليمية .. منوهاً بالعملية التعليمية والإدارية في كلية مجتمع صنعاء كونها الكلية الرائدة التي تخرجت منها الكفاءات التي توزعت على مختلف كليات المجتمع الحكومية.

وأكد على أهمية التعاون مع السلطات المحلية لبحث آلية إعادة تأهيل وترميم الكليات التي تضررت من استهداف العدوان والانتقال إليها مع إمكانية توفير وسائل النقل للطلاب والكادر الإداري والأكاديمي .

من جانبه أكد رئيس الجهاز التنفيذي المضي قدماً في إصلاح الاختلالات بالجهاز والعمل على تطبيق القوانين واللوائح المنظمة للعملية التعلمية في كليات المجتمع الحكومية والخاصة .. مشدداً على ضرورة الالتزام بالطاقة الاستيعابية ونسب القبول خاصة في التخصصات الطبية لضمان ضبط الجودة وتحسين نوعية المخرجات.

وفي ختام الاجتماع كرم وزير التعليم الفني ورئيس الجهاز التنفيذي لكليات المجتمع، عميد كلية مجتمع صنعاء السابق الدكتور نجيب الكميم بدرعي الوزارة والجهاز التنفيذي تقديراً للجهود التي بذلها في لتحسين الأداء وتطوير العملية التعليمية في الكلية خلال السنوات الماضية خاصة في ظل العدوان.

 

وأشاد الوزير غازي بقدرات الكميم في الحفاظ على ممتلكات الكلية وتجهيزاتها التقنية والإنجازات التي حققتها ما جعلها في مصاف الكليات المتقدمة ومخرجاتها النوعية التي تلبي احتياجات سوق العمل فضلاً عن قدرتها على الموائمة بين المدخلات والمخرجات.

 

الأقسام الرئيسية