المناهج والمواد الدراسية

خدمة الجمهور

دليل الخريجين

نظام التنسيق الألكتروني

               

أخر الاخبار

اختتام برنامج تدريب الشباب والشابات العاطلين عن العمل بمعهد نقم لتأهيل المرأة مميز

اختتم المعهد التقني لتدريب وتأهيل المرأة بنقم امانة العاصمة اليوم برنامج المعرفة القرائية المهنية للشباب و الشابات العاطلين عن العمل الذي نفذته وزارة التعليم الفني والتدريب المهني بالتعاون مع الصندوق الاجتماعي للتنمية بتمويل من البنك الإسلامي للتنمية .

وهدف البرنامج الذي استمر اكثر من 60 يوماً إلى إكساب اكثر من 83 متدربة من مختلف مناطق طوق صنعاء مهارات مهنية وحرفية في مجالات " الاشغال اليدوية والحرفية وصناعة البخور، والاكسوارات، والخياطة وتصميم الازياء ، وفن التجميل وتصفيف الشعر " وذلك لتمكين المستفيدات من الاعتماد على الذات وايجاد مصادر دخل تحسن من سبل العيش لهن وأسرهن.

وفي حفل الاختتام الذي حضره الاخ الوزير التعليم غازي احمد علي محسن والمدير التنفيذي لصندوق تنمية المهارات عبدالله الهادي أكد الاخ نائب الوزير الدكتور خالد الحوالي اهمية هذه البرامج المهارية ودورها في إكساب المتدربات حرف يدوية تساعدهن على تكوين مشاريع صغيرة مدرة للدخل تسهم في تحسين سبل العيش والحياة الكريمة للمجتمعات الفقيرة و المحيطة.

وشدد الدكتور الحوالي على ضرورة التنسيق بين الوزارة والصندوق الاجتماعي للتنمية بما يضمن تنفيذ برامج نوعية تلبي احتياجات السوق وتحسين سبل العيش خاصة وان هناك حاجة ماسة للتوسع في تنفيذ مثل هذه البرامج في كافة معاهد أمانة العاصمة للمساهمة في مكافحة الفقر والحد من البطالة.

ولفت الاخ نائب الوزير إلى أن اجمالي عدد المستفيدين من هذه البرامج التدريبية القصيرة التي نفذتها الوزارة بالتعاون مع المنظمات الشريكة والصندوق الاجتماعي في اربع محافظات يمنية خلال الثلاث السنوات الماضية بلغ اكثر من ثلاثة ألف متدرب ومتدربة في مختلف المجالات المهارية والمهنية.

واعرب نائب الوزير عن أمله في ان يستمر الخريجين من هذه البرامج التدريبية في تعزيز قدراتهم وتطويرها للمساهمة في خدمة التنمية المجتمعية وبحث إمكانية مساهمة الصندوق في دعم برامج وانشطة التمكين الاقتصادين للمستفيدين من خلال إمكانية تزويدهم بالمكائن والآلات المنتجة .

والقيت كلمات من قبل أمين عام المجلس المحلي بمديرية أزال عادل الشعثمي، و عن الصندوق الاجتماعي للتنمية سمر مراد، وعميدة المعهد ألطاف الشباء وعن الخريجات عائشة الزيادي اشادت في مجملها بكافة الجهود الداعمة والراعية والمساهمة في إنجاح هذه البرامج التدريبية التي تستهدف المجتمعات الفقيرة لإكسابها مهن حرفية تمكنها من الاعتماد على الذات وايجاد مصادر مدرة للدخل تسهم في تحسين مستوى المعيشة لهن وأسرهن ونقل تلك المهارات إلى مجتمعاتهن المحيطة.

إلى ذلك افتتح الاخ الوزير غازي احمد علي محسن ومعه نائب الوزير الدكتور خالد الحوالي والمدير التنفيذي لصندوق تنمية المهارات ومدير مديرية أزال عبد العزيز شعلان معارض المنتجات الحرفية والاشغال اليدوية ومعرض الخياطة والتفصيل وتصميم الازياء من انتاجات وإبداعات طالبات المعهد في المستويات النظامية وكذلك معارض مخرجات البرنامج التدريبي من الدورات القصيرة.

وطاف الاخ الوزير ومرافقوه بأجنحة المعارض المختلفة ، واستمع من القائمين على تلك المعارض وعميدة المعهد ألطاف الشباء إلى شرح موسع حول طبيعة المنتجات التي تضم في محتواها منتجات الاشغال اليدوية والحرفية من الخياطة وتصميم الازياء و الاكسوارات وصناعة البخور والعطور، والرسم على القماش فضلاً عن عروض الأزياء من الملابس النسائية والاطفال و الرجال وفساتين الأفراح والحقائب جميعها من منتجات الطالبات.

واشاد الاخ الوزيربمستوى الاعداد والتنظيم لهذه المعارض ونوعية المنتجات وإبداعات الطالبات اللواتي تمكن من انتاج هذه الأزياء والاشغال اليدوية بجودة عالية قادرة على المنافسة في السوق المحلية رغم التحديات والظروف الصعبة التي تواجها البلاد جراء العدوان .

ودعا المعنيين إلى أهمية دعم وتشجيع الطالبات والبحث عن إمكانية تمويل اقامة وتسويق هذه المنتجات للسوق للمساهمة في تحفيزهن وتشجيعهن على مزيد من الابداع والعطاء والمساهمة في تحسين سبل العيش والحياة الكريمة لهن ولأسرهن.

كما وجه الوزير صندوق تنمية المهارات بتوفير احتياجات ومتطلبات المعهد من البرامج التدريبية والمواد الخام وصيانة المعدات واجهزة الحاسوب وكافة الاحتياجات المطلوبة لتمكين المعهد من اداء مهامه بالشكل المطلوب والارتقاء بجودة الخدمات التدريبية والتعليمية ورفد المجتمع المحلي بالعمالة المؤهلة القادرة على المنافسة في السوق .

تخلل الحفل الذي حضره وكيل الوزارة لقطاع المعايير المساعد سعيد الخليدي ومدراء عموم الوزارة و ممثلي عن الصندوق الاجتماعي للتنمية وعن مكتب التعليم الفني والمهني بالأمانة وعن مديرية آزال وقيادات وكوادر وطالبات المعهد تقديم وصلات فنية معبرة،تلاها تكريم المشاركات بالشهادات التقديرية .

الأقسام الرئيسية